شمس الدراسة: دليل المدارس الخاصة و الحكومية وتقييمها والمرشد التربوي للوالدين والمعلمين
 
 انضم إلينا - دخول
   
X
نسيت كلمة السر؟
أفراد
مدارس
 
banner

شمس الدراسة :: • البسْ نظارة الإيجابية!
•	البسْ نظارة الإيجابية!
[ share ]| | | | |
• البسْ نظارة الإيجابية!
02/12/2012
تعليق: أمل ياسين

 دخلت فتاتان إلى حديقة فنظرتا إلى وردة جميلة على غصن أخضر, أرادت إحداهما أن تقطفها فأصابها وخز شوكها فصرختْ وقالت :ياه, ما هذه الحياة ..ما أقساها وما أشقانا بها .. حتى الشوك قد أحاط بالورد فلا نستمتع به!

الفتاة الثانية علّقت على ذات الموقف بإيجابية أنْ لله درّ الحياة, ما أجمل معانيها, حتى الشوك المؤلم وُضع بين الورود الجميلة!

هذه القصة تعكس لنا كيف أنّ الناس مختلفون في نظرتهم للحياة والأشياء من حولهم .. وكيف أنّنا يمكن أن نجد في كل شيء ننظر إليه وجها جميلاً وزوايا مشرقة بالرغم مما تظهره بعض أمورنا من القسوة والألم فنكون إيجابيين. بلْ إننا يجب أنّ نثمّن الجمال في الأشياء ونكتشفه ونقدّره حتى لو كان خفياً و نتجاهل غير ذلك, وهُنا مكمن السعادة وهنا تكون السعادة قراراً بأيدينا نحدده نظرتنا..

·         فالسّعادة الحقيقية هي فنّ الاستغراق و الاستمتاع بما نملك وبكلّ ما هو متاحٌ لنا وبين أيدينا وفي اللحظة التي نحياها, مع حرصنا على رؤية نواحي الجمال فيه.

ذات المعاني يمكننا أن نستخلصها من موقف آخر, فعندما ننظر من النافذة بعضُنا يتوجه بصرُه إلى السّماء محدّقاً في النجوم متأملاً في صفاء السماء ورحابتها وعظمة الخالق, والبعض الآخر ينظر إلى الأرض التي فد تحتوي صحراء قاحلة أو قطعة أرض موحلة ويبدأ في التذمر من قسوة الحياة والأرض التي نعيش عليها !!

 



[ share ]| | | | |
إقرأ أيضا.. آخر الاخبار
التعليقات
التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها فقط، و لا يتحمل موقع شمس الدراسة أي مسؤولية عنها.
كن أول من يقيم
شاركنا بتعليقك على المقال
تقييمك العام:
عنوان تعليقك:
الاسم المستعار:
اكتب التعليق
شمس الدراسة ابحث مقالات مفيدة تواصل معنا
لماذا تسجل معنا؟
من نحن
اتصل بنا
البحث عن مدرسة
البحث عن كلية
كيف تستخدم الموقع
إضاءات تربوية
المعلمين
تطور طفلك
أوراق عمل
 Facebook